أخر الأخبار

السبت، 15 أبريل، 2017

هل من الضّروريّ أن نؤمن بالله كي نكون أخلاقيّين؟!


إلى أيّ حدّ ينظر السكّان إلى الدّين كمحدّد أساس للأخلاق في دول العالم الثالث؟ إلى أيّ مدى يعتبر المتديّنون (المسلمون والمسيحيّون بخاصّة) أنّ الإيمان بالله شرط واجب للتحلّي بالقيم الأخلاقية والفضيلة في المجتمع؟ وكيف يمكن لغير المؤمنين أن يتمتّعوا بسمعة أخلاقيّة في نظر المؤمنين؟
هذه الأسئلة كانت المحفِّز الذي انطلقت منه دراسة إحصائيّة في دول من آسيا وإفريقيا وأوروبا، لقياس مدى ارتباط فكرة الإيمان بإله (لدى المسلمين والمسيحيّين تحديداً)، بفكرة الأخلاق الحميدة والقيم الجيدة.
ورغم أنّ الدراسة تعود إلى العام 2012، إلا أنّ الاطّلاع عليها والبناء على نتائجها، على قدر معتبر من الأهميّة، نظراً إلى أن لا مؤشّرات على تقادم هذه القضيّة الّتي تعود في أحيان كثيرة إلى الواجهة، وخصوصاً في العالم العربيّ، حيث يتردّد صدى مقولة "لا دين ولا ضمير ولا أخلاق".
ووجدت الدّراسة التي نشرها مركز "PEW"، وأعدّت بين العامين 2010 و2012، أنّ الاتجاه الغالب في البلدان المشمولة بالدّراسة، يربط ربطاً وثيقاً بين الإيمان بوجود الله وبين القيم. وتراوحت النّسب بين 32% في روسيا الّتي تحتوي جالية مسلمة مهمّة، و95%، كما هي الحال في إندونيسيا والأردن والمغرب ذات الغالبيّة الإسلاميّة السّاحقة.
من الدول العربيّة المدروسة الأخرى، يظهر كلّ من العراق (90%)، ومصر (92%)، وتونس (81%)، وهي نسب تتغيّر تغيراً طفيفاً إذا ما أضيفت المعلومات الخاصّة بمسيحيّي هذه الدّول الثّلاث.
بين الدّول الإفريقيّة المدروسة ذات الغالبيّة المسيحيّة، تبدو إفريقيا الجنوبيّة مع أعلى معدّل لمن يعتقدون بضرورة الإيمان بالله كسبيلٍ للتحلّي بالأخلاق، وبلغ 85%. هناك كذلك زامبيا (83%)، وتانزانيا (80%)، ونيجيريا (76%). أمّا أقلّ المعدّلات، لكنّه بقي يشكّل الأغلبيّة، فوصل إلى 54% في ليبيريا.
واعتمدت الدراسة على مؤشّرات الجنس والعمر في دراسة الدّينين الرئيسين في المناطق المعنيّة، وطرح على العيّنة المدروسة السّؤال التالي: أي الأجوبة التّالية هو الأقرب إليك؟ 1- ليس ضروريّاً أن تؤمن بالله لتكون متحلّياً بالأخلاق والقيم الفاضلة. 2- من الضّروريّ أن تؤمن بالله حتى تتحلّى بالأخلاق والقيم الفاضلة.
بطبيعة الحال، فإنَّ للإيمان بالله أهميَّة قصوى، لجهة منح القيم بعداً قيميّاً غنيّاً ومتجدّداً على الدَّوام، عندما يربط الإنسانَ بغاية شريفة وبمبدأ عزيز كالارتباط بالله، بحيث يكون للإيمان معنى وهدف وقيمة. وكم نحتاج اليوم إلى زرع الإيمان في أجيالنا، لينتفعوا منه ويربحوا وجودهم!

  • تعليقات الموقع
  • تعليقات الفيس بوك
Item Reviewed: هل من الضّروريّ أن نؤمن بالله كي نكون أخلاقيّين؟! Description: Rating: 5 Reviewed By: الاعلام العسكري لسرايا السلام
Scroll to Top
يتم التشغيل بواسطة Blogger.